ملتقى اليسر العلمي يستعرض خدمات المالية التشاركية بالمغرب

وسط حضور علماء وخبراء ومتخصصين في المالية التشاركية من داخل المغرب وخارجه وحضور ممثلين عن المجلس العلمي الأعلى، وبنك المغرب، انطلقت صباح اليوم بالدارالبيضاء، فعاليات ملتقى اليسر العلمي الذي ينظمه بنك اليسر وليد الشراكة الاستراتيجية بين مجموعة البنك الشعبي ومؤسسة جايدينس المتخصصة في المالية التشاركية عالميا.

وفي هذا السياق أكد محمد أديب المدير العام لبنك اليسر، أن الملتقى يعد لبنة اولى يريدها البنك الإسلامي الجديد سليمة قوية تساهم في صرح المالية التشاركية.

وشدد المدير العام لبنك اليسر في كلمته بمناسبة افتتاح الملتقى، أن حضور خبراء وصناع المالية التشاركية من داخل المغرب وخارجه وطرح موضوعات علمية منتقاة ستقدم مقترحات وابحاث ودراسات شرعية كفيلة للتوصل للهدف المنشود ومن شأنها تسيير خدمات البنك.

وأوضح أديب أن تنظيم ملتقى اليسر يأتي في وقت مهم يصادف الانطلاقة القريبة لعمل البنوك التشاركية من خلال تقديم عديد من المتتجات البنكية تستجيب لحاجيات ومطالب الزيناء وتقريب المالية التشاركية لجميع الفاعلين والمتدخلين في السوق المالية.

وشدد المدير العام لبنك اليسر على ان منتجات البنك ستكون متطابقة للآراء الصادرة عن المجلس العلمي الأعلى لضمان تطبيق سليم للمنتجات التي يحرص بنك اليسر على تقديمها في أحسن حلة. وتهم محاور الملتقى، القضايا الشرعية والقانونية وقضايا الرقابة والحكامة.

وتجدر الإشارة إلى أن بنك اليسر التابع لمجموعة البنك الشعبي، بنية مستقلة تتوفر على وسائها الخاصة، فضلا عن اتباعه لاستراتيجية توسعية ستساهم في تطوير صناعة مالية للمنتوجات التشاركية البديلة.  ويتوفر بنك اليسر على شبكة وكالات بنكية ونظم معلومات خاصة، كما يمتلك جميع الصلاحيات التي تسمح له بان يكون فاعلا يقدم خدمات بجودة عالية ويمثل حسب القائمين عليه ضمانة صادقة في مجال التقيد بالشريعة.

Leave Your Comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *